المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الفوائد الصحية من صيام رمضان


spiranto
01-05- 2008, 03:39 PM
الفوائد الصحية من صيام رمضان



إضافة إلى الفوائد الروحية والاجتماعية التي يجنيها المسلم من صوم شهر رمضان فإن هناك أيضا الكثير من الفوائد الصحية والطبية من صيام هذا الشهر العظيم، ذلك أن صوم رمضان هو نظام حياتي غذائي دوري يلتزم به المسلم كل عام، وله تأثير على النفس والجسم. وفي موضوعنا هذا نوجز بعض هذه الفوائد:

الصيام وفائدته للجهاز الهضمي

يعمل الجهاز الهضمي ليل نهار لا يهدأ ولا يسكن من الحركة ساعة واحدة خلال أشهر السنة. وهذا العمل المتواصل بطبيعة الحال مجهد له .. لذلك فالجهاز الهضمي يحتاج إلى فترة زمنية من الراحة تعينه على متابعة الطريق .. ويجد جهازنا الهضمي راحته تلك خلال شهر الصيام الذي تزيد من قوته .. وقد عرف الطب قديماً وحديثاً الصوم والحمية كأساس لمعالجة كثير من أمراض الجهاز الهضمي كالتهاب المعدة الحاد، وتهيج القولون، وأمراض الكبد وسوء الهضم ، ويقول طبيب العرب الحارث بن كلدة: "الحمية رأس الدواء والمعدة بيت الداء، وعوّدوا كل جسم على ما اعتاد".


الصوم يمثل أرقى أشكال المعالجة بالجوع

إذا التزم الفرد بآداب الصوم التي سنها لنا سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم- مثل تأخير السحور والتعجيل بالفطور والاعتدال في الأكل خلال ليل رمضان والحركة وعدم النوم الكثير خلال نهار رمضان فإن ذلك يمثل أرقى أنواع المعالجة بالجوع .. هذا النوع من المعالجة التي بدأ استخدامه في أوروبا مع بداية نهضتها لعلاج بعض الأمراض .. فقد كتب الطبيب السويسرى بارسيلوس يقول: "إن فائدة الجوع في العلاج قد تفوق بمرات استخدام الأدوية " ، أما الدكتور هلبا فكان يمنع مرضاه من الطعام لبضعة أيام ثم يقدم لهم بعدها وجبات خفيفة. فالجوع يضطر الجسم بأن يعيش على حساب ما ادخره من موارد للحصول على طاقته ولبناء أنسجته فيبدأ بما ادخره من السكاكر ثم بالنسيج الشحمي ثم بالنسيج البروتيني الكهل , وهكذا فإن المعالجة بالصوم تعتمد على هدم الأنسجة المتداعية وقت الجوع ثم إعادة ترميمها عند العودة لتناول الطعام ولعل هذا هو السبب الذي جعل بعض العلماء و منهم باشوتيم بان يعتبر أن للصوم تأثيرًا مفيدًا لتجديد وبناء أنسجة الجسم.


الصيام وأثره على القلب

إن تناول كميات كبيرة من المواد الدهنية والمواد الغنية بالكلسترول يزيد من التعرض للإصابة بأمراض تصلب الشرايين التاجية للقلب، وإن الإقلال منها يقي من هذه الأمراض، إذاً فالصيام و الذي فيه امتناع طوال النهار عن تناول الطعام يعمل على خفض هذه المواد في الدم وبالتالي يعمل على وقاية شرايين القلب, بل إن الشرايين المصابة فعلا يمكن أن يصلح حالها إذا انخفضت نسبة الكلسترول والدهون في الدم.
كما يساعد الصيام أيضاً في الوقاية من أمراض القلب من خلال الإقلال من التدخين عند المدخنين -والذين نسأل الله أن يقوي إرادتهم و يمتنعون عنه- فامتناع الصائم عن التدخين طوال اليوم يفيد شرايين القلب شريطة ألا يحاول المدخن تعويض ما فاته من تدخين أثناء النهار بالإفراط في التدخين أثناء ليل رمضان.


فوائد رمضان على الصحة النفسية

للصوم انعكاسات نفسية حميدة على الصائم يتجلى ذلك برقة المشاعر ونبل العواطف وحب الخير والابتعاد عن الجدل والمشاكسة والعدوانية وصدق الرسول الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام: "الصيام جنة فإذا كان أحدكم صائماً فلا يرفث ولا يجهل فإن امرؤ قاتله أو شاتمه فليقل إني صائم". و يستفيد جسم الإنسان من هدوء النفس وراحة البال حيث يعتبر ذلك وقاية له من الأمراض الجسمية النفسية مثل: ارتفاع ضغط الدم، وقرحة العدة، و الشقيقة، وأمراض أخرى عديدة .